تواصل دورة مدربي الواعدين والمنتخبات

تتواصل لليوم الثالث في المركز الوطني للدراجات فعاليات الدورة الثالثة من المرحلة الثانية لبرنامج الدورات العلمية التي تنظمها اللجنة الأولمبية للعام الثاني لمدربي الواعدين الأولمبي والمنتخبات الوطنية الهادفة الى نقل العلوم الرياضية العلمية الحديثة الى مواقع التدريب في ميادين اعداد اللاعبين وقد تضمنت محاضرات الأيام الثلاثة جوانب تفصيلية في علم الفسيولوجيا وعلم النفس وعلم التدريب وعلم الإصابات حيث تناول الدكتور/ عبدالغني مطهر طرق وأساليب التدريب الرياضي المستمر والخصائص الفسيولوجية لهذة الطريقة والحمل ومعدل النبض وطريقة التدريب الفتري وتقسيم التدريب الفتري مرتفع الشدة وبين الدكتور فواد العودي في محاضرتة علم النفس الشخصية التربوية التي يجب ان يكون عليها المدرب في:
 
– القدرة على اتخاذ القرار – الثقة بالنفس – تحمل المسولية – الابداع – المرونه – الطموح – القيادة – الثبات الانفعالي – التناغم الوجداني والتعاطف.
 
وفي علم التدريب حملت محاضرة الدكتور إبراهيم الورافي بعنوان انتقاء الموهوبين للانشطة الرياضية الذي يعرف بإنة اختيار افضل العناصر البشرية المتمتعة بمقومات النجاح والانتقاء بالمجال الرياضي يعد احد المرتكزات للوصول الى
المستويات المتقدمة وفق اهداف الانتقاء واهميته ومرحلة انتقاء تحضيري مبدئي.
 
اماالتغذية الصحية للوقاية من الإصابات فكانت فصلا من فصول محاضرة الدكتور محمد الخولاني المعنونه بالاصابات الرياضية وتناولت الوظائف الرئيسية للغذاء وهي امداد الجسم باطاقة – بناء الجسم ونموة والعوامل المتحكمة بحاجة الفرد للغذاء من حيث العمر والجنس – العوامل المناخية – المستوى الاقتصادي – العادات الغذائية – العوامل النفسية
 
وتختتم الدورة بمحاضرة للدكتور جابر البواب في علم الاجتماع ستقف عند مراحل نشات علم الاجتماع وسياق الاحداث على الصعيدين السياسي والاقتصادي والايديولوجي وارتقاء مكانة العقل وتاثير الأفكار ورواد علم الاجتماع
ك/علي غراد
IMG-20190120-WA0001