غدا… العالم يحتفل باليوم الاولمبي  .. 300واعد يتنافسون في مراكز الواعدين الاولمبي

تحتفل اللجان الأولمبية  الأهلية  العضوة في اللجنة الأولمبية الدولية والبالغه202 لجنه اولمبيه بتأسيس اللجنة الأولمبي الدولية  في23/6/1894 وانطلاق اول العاب اولمبيه حديثه على غرار الالعاب الأولمبية اليونانية القديمة وبعد مرور 125سنه على التأسيس في جامعة السربون بباريس  في المؤتمر الرياضي الدولي بناء على مبادرة الفرنسي  البيير دي كوبرتان الذي وضع التصور الخاص بالفكر الاولمبي  وهو فلسفه حياتيه  تمجد صفات الانسان الراقية للجسد والإرادة  والعقل بصوره متوازنة ومزج الفكر الاولمبي  عن طريق الرياضة بالثقافة والتعليم للوصول الى القدوة الحسنه  واحترام المبادئ الأخلاقية  ووضع الرياضة في خدمة تطور الانسان والوصول به الى مجتمع او مجتمعات يسودها السلام  يمارس شبابها الرياضة دون تمييز من اي نوع في اطار الروح الرياضية الأولمبية التي تنشد التفاهم المتبادل في جو من الصداقة والتضامن  واللعب النظيف وتعد الدوائر الخمس التي تتوسط العلم الاولمبي الابيض  متشابكه  هي رمز للقارات الخمس وتحتفل معظم دول العالم بهذا اليوم احياء وتذكيراً بالفكر الاولمبي والمؤسس دي كوبرتان وقد صار تقليدا سنوياً بداء من العام 1987م ويأخذ الاحتفال طابع المنافسات الشعبية المفتوحة  على راسها الجري لكل الفئات واستعراضات وندوات ومحاضرات شرحيه تعريفيه بالحركة الأولمبية  والازمات السياسية  والاقتصادية التي مرت بها الحركة الأولمبية  في مراحلها المختلفة ومنها الحربين الكونيتين وتسير اللجنة الأولمبية الوطنية على نفس  الطريق  منذ الاعتراف بها في بادن بادن بألمانيا في شقيها الشمالي والجنوبي  1981م ولم يتوقف الاحتفال رغم ظروف الحرب والعدوان وان بصوره خفت قليلا واليوم تنفذ اللجنة مهرجان استعراضي تنافسي  لقرابة 300واعد هم نجوم الرياضة القادمون الدين تعدهم اللجنة الأولمبية منذ ثلاث سنوات تواصلا للبرنامج نفسه الذي بدا في2003م  وسيشمل البرنامج عروض ومنافسات في 9مراكز هي السباحة – تنس الميدان – الجودو – المصارعة – الجمباز – التايكواندو – الووشو  – كرة الطاولة بنين وبنات – اي مركزين  وهي فرصه تنافسيه للواعدين في ظل غياب البرامج والأنشطة التنافسية للاتحادات الى جانب برنامج احتفالي اخر تشهد فعالياته مدينة سيئون  في العاب القدم والسلة  والطائرة وترصد اللجنة الأولمبية جوائز قيمة لأوائل المنافسات التي ستنظم على فترتين صباحيه ومسائية في مواقع المراكز وملاعب وصالة سيئون

ك/ علي غراد

IMG-20190622-WA0001