للعام الثاني برنامج الواعدين الأولمبي 240 واعداً . وكفاءات تدريبيه وطنيه

تواصلاً لبرنامج الواعدين الذي تتبنآه اللجنة الاولمبية منذ عام 2001م والذي مر بعدة مراحل يواصل وللعام الثاني ودون توقف وانقطاع وبصوره يوميه 240 لاعباً”واعداً” يمثلون 5 العاب فردية هي الجودو وكرة الطاولة والتايكواندو والمصارعة وتنس الميدان وبعد تغيير البرنامج الى مراكز تواجدهم التدريبي اليومي برعاية ودعم ومتابعة اللجنة الاولمبية وكفاءات تدريبية وطنية وتقود البرنامج ذو الفئات العمرية من 12 – 17 سنة باقتدار وتتلقى هذه الكفاءات من حين الى اخر محاضرات تخصصية هادفه على يد اكاديميين يمنيين في علوم الرياضة المختلفة منها علم التدريب وعلم النفس وعلم الفسيولوجيا وهو مانفذ في 2017م كمحاضرات لمدربي العاب المراكز لمده شهرين ومتخصصين من اساتذه الجامعة سينفذ برنامج اخر للعام الجاري 2018م في علوم الاختبارات والمقاييس وعلم الحركة والصحة والتغذية والاصابات الرياضية وتحت عناوين اخرى وتفصيلات ” اكثر تنظم ايضاً ” محاضرات العام المنصرم في قاعة اللجنة الأولمبية ومراكز الواعدين بامانة العاصمة .

في الجانبين النظري والعملي على النحو التالي :
– علم التدريب – د / احمد جاسر
– علم النفس – د / فؤاد العودي
علم الفسيولوجيا – د / عبدالغني مطهر
– علم الاختبارات والمقاييس – د / فؤاد طارش
– علم الحركة – د / حبيب الصنوي
– الصحه والتغذية – د / محمد الخولاني
ويعكس مدربو العاب المراكز ماتلقوه من علوم ومستجدات في الألعاب على لاعبيهم اثنا الجرعات التدريبية او خارجها والجهاز التدريبي الوطني لمراكز واعدي اللجنة الأولمبية يتكون من :
– وليد الكبزري – طلال الزبيدي – مركز الجودو 75 واعداً ”
– بشير اليمني – محمد الصهباني – مركز المصارعة 75 واعداً ”
– ليبان الجماعي – عبد الله السنحاني – مركز التايكواندو 30 واعداً ”
– نبيل الذماري – هاني الحمادي – نشوان الحمادي – مركز كره الطاولة 30 واعداً ”
– سلطان المسمري – نجيب السمحي – مركز تنس الميدان 30 واعداً ”
ووفرت اللجنة الأولمبية الادوات الرياضية لبعض المراكز الى جانب الملابس الرياضية لجميع الواعدين وهناك لجان لمتابعة وتقييم البرنامج للاداء وتحسن وتقدم المستوى كما ان المبرزين من لاعبي المراكز بآلعابهم المختلفة سيكونون رافداً ” اساسياً ” للمنتخبات الوطنية في فئاتهم العمرية للالعاب الخمس وستتاح امامهم فرص المشاركات الخارجية من قبل اتحاداتهم الرياضية واللجنة الأولمبية في الدورات ذات الطابع الفئوي المناسب … وتهدف اللجنة الأولمبية من استمرار ونجاح هذا البرنامج في ظل ظروف الحرب القاسية الى الاسهام بفعالية في استمرارية النشاط الرياضي وجاهزية اللاعبين بعد ان تعذر اقامة الانشطه الرياضية السنويه الموسميه وهو حرص دأبت عليه اللجنة الأولمبية في مختلف انشطتها وفاعليتها المحليه والخارجيه.
ك/علي غراد

27541133_776881595856489_2313783078863747010_n